السبت، 11 مايو 2013

مقترح نموذج جديد للتصميم التعليمي


التصميم التعليمي هو عملية تخطيط منهجية تسبق التنفيذ، أو هندسة لشيء ما وفق معايير محددة، ويستخدم هذا المصطلح في كثير من المجالات. فلا يمكننا مثلا بناء منزل دون أن نقوم بعمل مخططات هندسية لبنائه. أما في مجال التعليم فإن علم تصميم التعليم من العلوم الحديثة التي ظهرت في السنوات الأخيرة من القرن العشرين، وهو إجراءات مختلفة تتعلق باختيار المادة التعليمية المراد تصميمها وتحليلها وتنظيمها وتطويرها وتقويمها وذلك من أجل تصميم مناهج تعليمية تساعد على التعلم بطريقة أفضل وأسرع، وتساعد المعلم على إتباع أفضل الطرق التعليمية في أقل وقت وجهد ممكنين.

وهناك نماذج شائعة للتصميم التعليمي كنموذج ديك وكاري، ونموذج جيرلاش وإيلي، نموذج آشور، ونموذج عبداللطيف الجزار.
وقد تتطلب الأعمال البحثية، أو المواقف العملية تصميم نماذج جديدة للتصميم التعليمي، وهذا العمل يزيد من خبرة الباحث أو المصمم التعليمي، ويعمق من دراسته وقراءته وفهمه لعملية التصميم التعليمي.
يعتمد هذا النموذج الجديد بالأساس على نموذج ADDIE للتصميم التعليمي والذي يتكون من خمس مراحل أساسية هي التحليل والتصميم والتطوير والتنفيذ والتقويم، وسيتم تطعيم الخطوات الأساسية لهذا النموذج ببعض من مراحل نموذج استيفن واستانلي Stephen& Staley،ونموذج برين بلوم BrainBlum.

نموذج ADDIE:

يعد هذا النموذج واحد من أفضل نماذج تصميم التعليم، وهو أسلوب نظامي لعملية تصميم التعليم يزود المصمم بإطار إجرائي يضمن أن  تكون المنتجات التعليمية ذات فاعلية وكفاءة في تحقيق الأهداف. ويتكون النموذج العام لتصميم التعليم ADDIE Model من خمس مراحل رئيسة يستمد النموذج اسمه منها، وهي كالآتي:
1- التحليل Analysis                                                                  
2- التصميم Design                    
3- التطوير Development
4- التنفيذ Implementation                                    
5- التقويم Evaluation   
وجميع نماذج تصميم التعليم على اختلافها  تدور حول هذه المراحل الخمسة الرئيسة، ويكمن الاختلاف في نماذج التصميم التعليمي بحسب التوسع في عرض مرحلة دون الأخرى.





نموذج استيفن واستانلي Stephen & Staley:

يتعرض هذا النموذج لخطوات تصميم وإنتاج برمجيات الكمبيوتر التعليمية، متعددة الوسائط، بالإضافة إلى إدارة المشروع (البرنامج)، والتقويم والتغذية الرجعية.
يتكون هذا النموذج من أربع مراحل أساسية هي:
1- مرحلة التخطيط.
2- مرحلة التصميم.
3- مرحلة التطوير.
4- مرحلة الإنتاج.
والشكل الموضح يوضح كافة خطوات هذا النموذج:

نموذج برين بلوم Brain Blum:

يعد هذا النموذج واحداً من نماذج  إنتاج برمجيات الكمبيوتر التعليمية متُعَددة الوسائط ويتكون من ثمان مجموعات من المراحل.
يعتمد هذا النموذج الشكل الخطي التسلسلي، وفقا لهذا النموذج فإن عملية إنتاج البرامج تمر بثمان مراحل تتضمن:
1- تحديد فريق العمل
2- إجراء التحليل.
3- التصميم التعليمي
4- تصميم التفاعل
5- تطوير البرنامج
6- إنتاج البرنامج
7- إجراء عمليات التقويم والمراجعة
8- توزيع البرنامج
والشكل الموضح يوضح كافة خطوات هذا النموذج:




النموذج المقترح وخصائصه:

تتسم المراحل المختلفة لهذا النموذج بالاستمرارية في جميع مراحل تصميم المنتج التعليمي، بمعنى أن الإجراءات التي تشتمل عليها مرحلة ما لا تنتهي بالانتقال إلى المرحلة التالية، بل إنه يمكن العودة إليها مرات عديدة أثناء عملية التصميم في ضوء التغذية الراجعة المرحلية لإجراء التعديلات اللازمة للوصول إلى أفضل ما يمكن الوصول إليه في المنتج التعليمي.

الخطوات الرئيسية لهذا النموذج هي الخطوات الأساسية لنموذج ADDIE لكنه يضم بعض من نموذج استيفن واستانلي Stephen & Staley، ونموذج برين بلوم Brain Blum.

أولا التحليل:

يبدأ النموذج بخطوة التحليل، وفي هذه المرحلة يتم:
- تحليل المهام.
- تحليل المتعلمين.
- تحليل المحتوى.
- تحليل الموارد والتقنيات ومصادر التعلم والبيئة التعليمية.

ثانيا: التصميم:

تتضمن مرحلة التصميم بعض من خطوات التصميم لنموذج برين بلوم Brain Blum، وهي:
- تحديد الأهداف.
 - تتابع سير البرنامج.
 - تصميم الشاشات الرئيسية.

ثالثا: التطوير:

تتضمن مرحلة التطوير بعض من خطوات التطوير لنموذج برين بلوم Brain Blum، ونموذج استيفن واستانلي Stephen & Staley، وهي:
 - كتابة اللوحات القصصية (السيناريو).
 - التصميم التنفيذي للبرنامج.

رابعا: التنفيذ:

يقوم فريق العمل بإنتاج كافة مكونات البرنامج وتجميعه، وفقا للخطوات الداخلية لمرحلة التنفيذ الخاصة بنموذج استيفن واستانلي Stephen & Staley، وهي.
- إعداد نصوص البرنامج وإدخالها ومراجعتها.
- كتابة الأكواد البرمجية للبرنامج.
- إنشاء الرسوم الثابتة والمتحركة.
- تسجيل التعليقات الصوتية والفيديو.
- إعداد المواد المساعدة.
- ترميز مكونات البرنامج.
- إجراء اختبار ألفا على البرنامج.
- عمل التعديلات اللازمة.
- إجراء اختبار بيتا على البرنامج.
- إجراء المراجعات النهائية.

خامسا التقويم:

تستمر عملية التقويم والمراجعة من بداية النموذج إلى نهايتها بشكل مستمر، ويتم ذلك عن طريق:
1- اختبار ألفا.
2- اختبار بيتا.
حيث يتم تطبيق مراحل التقويم المختلفة على البرنامج لاكتشاف أية أخطاء أو مشاكل قد تكون موجودة به، وإصلاحها.
يتم توزيع البرنامج على المستخدمين، ويتم تجميع أرائهم، وإجراء المراجعات النهائية على البرنامج.
-----------------------
المراجع:
- الحيلة، محمد (1999). التصميم التعليمي نظرية وممارسة. دار المسيرة للنشر والتوزيع والطباعة. عمان ـ الأردن.
- زيتون, حسن (2001). تصميم التدريس رؤية منظومية، الطبعة الثانية.عالم الكتب. القاهرة.
- نصر. حسن (2008). تصميم البرمجيات التعليمية وإنتاجها. خوارزم للنشر والتوزيع. جدة – السعودية.


ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

الموضوعات المرتبطة