ispring free certification offer
مقالات متنوعة

مقترح نموذج تصميم تعليمي جديد

يُقدم هذا المقال نموذجًا جديدًا للتصميم التعليمي يُساهم في تحقيق ثورة تعليمية حقيقية. يهدف هذا النموذج إلى معالجة التحديات التي تواجه أنظمة التعليم التقليدية، وخلق بيئة تعليمية تفاعلية وفعالة تلبي احتياجات المتعلمين في القرن الحادي والعشرين.

ويقترح هذا النموذج الجديد للتصميم التعليمي دمج نموذج هاينك ونموذج محمد عبد المنعم، في نموذج تصميم تعليمي جديد مكتمل المراحل.

مقترح نموذج تصميم تعليمي جديد

نماذج التصميم التعليمي

يُعد التصميم التعليمي عملية منظمة لتطوير المواد التعليمية وبيئات التعلم وتقييمها. تُستخدم نماذج التصميم التعليمي لتوجيه هذه العملية، وتوفير إطار عمل لتنظيم خطواتها وفعالياتها. تهدف هذه النماذج إلى ضمان فاعلية وكفاءة العملية التعليمية، وتحقيق أفضل النتائج للمتعلمين.

ويوجد العديد من نماذج التصميم التعليمي، ولكل منها ميزاته ونقاط قوته ونقاط ضعفه. سيتم استعراض بعض من أهم هذه النماذج:

  • نموذج ADDIE: يُعد نموذج ADDIE من أشهر نماذج التصميم التعليمي، ويتكون من خمس مراحل: التحليل، التصميم، التطوير، التنفيذ، التقويم.
  • نموذج ديك وكاري Dick & Carey: يُركز هذا النموذج على تحليل احتياجات المتعلمين وتحديد الأهداف التعليمية قبل البدء في تصميم المواد التعليمية.
  • نموذج جانيه Gagné للتصميم التعليمي: يُركز هذا النموذج على تسلسل الأحداث التعليمية وتنظيمها بطريقة تُساعد المتعلمين على تحقيق الأهداف التعليمية.
  • نموذج كمب Kemp للتصميم التعليمي: يُقدم هذا النموذج إطارًا عملًا شاملًا لتصميم وتطوير وتنفيذ البرامج التعليمية.

نقاط قوة ونقاط ضعف نماذج التصميم التعليمي

نقاط القوة في نماذج التصميم التعليمي القائمة

  • تُساعد نماذج التصميم التعليمي على ضمان فاعلية وكفاءة العملية التعليمية.
  • تُوفر إطار عمل لتنظيم خطوات العملية التعليمية وفعالياتها.
  • تُساعد على تحديد احتياجات المتعلمين وتصميم المواد التعليمية المُناسبة لهم.
  • تُساعد على تقييم العملية التعليمية وتحسينها.

نقاط الضعف

  • قد تكون بعض النماذج معقدة وصعبة الاستخدام.
  • قد لا تكون بعض النماذج مناسبة لجميع أنواع التعلم.
  • قد لا تأخذ بعض النماذج بعين الاعتبار احتياجات المتعلمين الفردية.


نموذج آشور ASSURE للتصميم التعليمي


صمم نموذج هاينك وموليندا وراسيل والذي يعرف باسم نموذج آشور ASSURE عام 1982
بهدف تصميم الدروس، والتخطيط لاستخدام الوسائل في التعليم، وبناء برنامج تعليمي
متكامل.

يتكون هذا النموذج من ست خطوات:

  1. تحليل خصائص المتعلم.
  2. الأهداف السلوكية للدروس.
  3. اختيار وتعديل أو تصميم المواد التعليمية.
  4. استخدام المواد التعليمية.      
  5. طلب الاستجابة من المتعلم.
  6. التقويم والمراجعة.

نموذج هاينك وموليندا وراسيل

شكل (1) نموذج هاينك وموليندا وراسيل      

نموذج محمد عبد المنعم للتصميم التعليمي

بينما يتكون يقدم نموذج محمد عبد المنعم للتصميم التعليمي نموذجا لتصميم برامج الوسائط
المتعددة التفاعلية وإنتاجها, يعرض فيها وصفاً تفصيلياً لمجموعة من المراحل التي
يشملها تصميم وإنتاج برامج الوسائط المتعددة  التفاعلية، ويتكون هذا النموذج من ست
مراحل أساسية هي:

  1. مرحلة الدراسة والتحليل.
  2. مرحلة التصميم التعليمي.
  3. مرحلة تصميم التفاعل.
  4. مرحلة الإنتاج.
  5. مرحلة التجريب.
  6. مرحلة الاستخدام والتطوير.

نموذج محمد عبد المنعم للتصميم التعليمي

شكل (2) نموذج محمد عبد المنعم للتصميم التعليمي


مقترح نموذج تصميم تعليمي جديد


يتكون نموذج التصميم التعليمي المقترح الجديد والذي يجمع بين نموذج ASSURE ونموذج عبد المنعم
من ست خطوات هي:

1- مرحلة التحليل.

2- مرحلة التصميم التعليمي.

3- مرحلة تصميم التفاعل.

4- مرحلة الإنتاج.

5- مرحلة التجريب.

6- مرحلة الاستخدام والتطوير.


وتحتوي كل خطوة من الخطوات الأساسية على عناصر وإجراءات من نموذج ASSURE،
غير أن جميع الخطوات يتم مراجعتها وتعديلها عن طريق التغذية الرجعية.

تصميم مقترح نموذج تصميم تعليمي جديد

شكل (3) النموذج المقترح للتصميم التعليمي

 1- مرحلة التحليل:

يتم فيها:
- تحديد مجال الاهتمام.
- تحديد جدوى توظيف الوسائط المتعددة التفاعلية.
- اختيار المحتوى المناسب.
- تحديد متطلبات التوظيف.

 2- مرحلة التصميم التعليمي:

ويتم فيها:
- تقسيم المحتوى إلى وحدات صغيرة.
- تحليل محتوى كل وحدة.
- اختيار الوسائط التعليمية.
- وصف بيئة التعلم.

3- مرحلة تصميم التفاعل:

- تحديد أنماط التفاعل.
- تحديد حجم التفاعل وأساليبه.
- وضع خارطة المفاهيم.
- تصميم واجهة التفاعل.

4- مرحلة الإنتاج:

- تجميع مصادر التعلم.
- إنتاج المصادر الجديدة.
- تجميع البرنامج.
- إنتاج النسخة الأولية.

5- مرحلة التجريب:

- تطبيق اختبار داخلي.
- تطبيق اختبار ميداني في موقع العمل.
- تنفيذ التعديلات وحل المشكلات.

6- مرحلة الاستخدام والتطوير:

- نشر البرنامج.
- الاستخدام على نطاق واسع.
- جمع معلومات التطوير.



تعليقات