الأحد، 14 أبريل 2013

سبع نصائح لإنشاء محتوى نقال سهل الاستخدام

بحلول عام 2014 سيصبح اتصال الأفراد بالإنترنت من خلال الأجهزة النقالة أكثر من اتصالهم بها عن طريق أجهزة سطح المكتب. كما تبين آخر التقديرات أن هناك أربعة أجهزة نقالة مقابل كل لابتوب أو حاسب شخصي. يميز الأجهزة النقالة أن الناس يحملونها معهم إلى أي مكان على عكس أجهزة الابتوب والحواسب الشخصية.

وإذا نظرنا إلى واقع ارتفاع استخدام الأفراد للمحتوى المحمول من خلال هواتفهم النقالة في أوقات فراغهم، سنجدهم يفضلون قطع صغيرة من المعلومات، في أسرع وقت ممكن.
يعزف مستخدمي الأجهزة النقالة عن محاولتهم زيارة أي موقع إذا كان يحتاج أكثر من بضع ثوان للتحميل، وغالبا ما لا يعاودون التجربة ويعيدون زيارة هذا الموقع. ومن هنا يجب على الشركات ومسوقي المحتوى البدء في إنشاء محتوى محمول سهل الاستخدام على مواقع الأجهزة النقالة، بحيث لا يخسرون قاعدة واسعة من العملاء.
فالمحتوى المتوافق مع أجهزة سطح المكتب بالقطع لا يمكن مشاهدته أو مشاركته من خلال الأجهزة النقالة. فإنشاء مواقع سهلة الاستخدام أو حساسة للأجهزة النقالة أصبح أمرا أساسيا وهاما جدا، ويجب أيضا تعبئة هذه المواقع بالمحتوى المناسب للأجهزة النقالة أيضا.
إنشاء محتوى رائع للأجهزة النقالة ليس علم معقد؛ سنقدم فيما يلي سبع نصائح تساعدك على إنشاء مثل هذا المحتوى:

1- قلل عدد الصور:

 يعلم مسوقي المحتوى أن المحتوى المرئي هو الأكثر جاذبية على الإطلاق بالنسبة للمستخدمين. ومع ذلك، فإضافة الصور كبيرة الحجم، واستبدال المحتوى النصي بالصور يعد من الأشياء المفضلة بالنسبة للمواقع المصممة للمشاهدة من خلال أجهزة سطح المكتب، لكن ذلك لا يصلح في المواقع الرائعة المطلوب بنائها للمحتوى النقال.
فالمخططات الرسومية، والصور، والرسوم البيانية، وغيرها، تكون عادة ملفات كبيرة الحجم، وتستغرق وقتا كبيرا عند تحميلها على الأجهزة المحمولة، خاصة إذا كانت هذه الأجهزة ذات عرض نطاق محدود للاتصال بالإنترنت. كما أن الصورة الكبيرة تعنى أنه يتوجب على زوار الموقع الاستعراض كثيرا لمشاهدتها بشكل كامل. ويصعب مشاهدة هذه الصور واستعراضها من خلال الأجهزة النقالة صغيرة الحجم، مما يحبط مستخدمي هذه الأجهزة.

2- صعر حجم الصور:

لا توفر شاشات الأجهزة النقالة نفس دقة الشاشة Screen Resolution التى تقدمها أجهزة سطح المكتب، فيجب تقليل عرض، وطول الصورة، ودقتها لتتلاءم مع شاشات الأجهزة النقالة. علما بأن ذلك يمكن أن يؤثر بالسلب على جودة الصورة.
اجعل عدم تضمين الصور كبيرة الحجم وعالية الدقة مبدأ أساسيا مع المحتوى الخاص الذي تقوم بإعداده للأجهزة النقالة، وتمسك بالمضمون النصي قدر الإمكان عوضا عن ذلك.

3- استبعد عناصر فلاش:

تتنافى صيغ ملفات الحركة الخاصة بفلاش Flash Animation، ومحتوى الفيديو، تماما مع الأجهزة النقالة. يستخدم برنامج أدوبي فلاش Adobe Flash لإنشاء محتوى غني بالوسائط والحركة، وهو يعمل بشكل جيد على أجهزة سطح المكتب، لكنه قد لا يعمل بكفاءة على الأجهزة النقالة، ويضيع من تجربة المستخدمين للتعامل مع المحتوى المباشر Online Content.
هناك سبب آخر للتوقف عن إنشاء ونشر المحتوى النقال المرتكز على تقنية فلاش، ألا وهو حقيقة أن شركة أبل Apple قد توقفت عن التوافق مع ملفات فلاش على أجهزتها النقالة، وتبعتها أيضا شركة جوجل Google التي قامت هي الأخرى بإزالة فلاش من أنظمة تشغيل أندرويد Android الخاصة بها.
استخدم لغة HTML 5 لإنشاء المحتوى الغني بالوسائط عوضا عن تقنية فلاش، فلغة HTML 5 لغة سهلة الاستخدام ومتوافقة للغاية مع الأجهزة النقالة.

4- اجعل المحتوى النصي قصير وبسيط:

لا تقدم الأجهزة المحمولة سوى مربعات صغيرة بالبوصة كمساحة لمشاهدة المحتوى. وهذا يجعل من الصعب جدا على مستخدمي الأجهزة النقالة مشاهدة المحتوى النصي الطويل، فمعظم المستخدمين يفقدون صبرهم عند كثرة التنقل والتمرير لمرات عديدة لمشاهدة المحتوى على أي موقع.
ولإنشاء محتوى ممتاز خاص بالأجهزة النقالة، تأكد من أن المحتوى مقتضب وقصير، وتحقق من أن مستخدمي الأجهزة النقالة لا يحتاجون إلى الاستعراض كثيرا للحصول على كافة معلوماته. سلط الضوء على النقاط الهامة وتأكد من أن حجم الخط كبير بدرجة كافية بحيث يمكن للمستخدمين قراءته بدون الحاجة إلى تكبيره.

5- قسم المحتوى النصي:

يبجث القراء عن المحتوى المباشر على الإنترنت، ولا يكون لديهم الصبر للتنقل عبر المحتوى النصي الطويل الذي يكون صعب التناول على شاشات الأجهزة النقالة.
تحقق من تقسيم المحتوى النصي الخاص بك إلى قطع (فقرات) صغيرة كي تكون سهلة القراءة، ولا تعالج نقاط كثيرة في الفقرة الواحدة. استخدم الفقرات النقطية، وقوائم التعداد الرقمية، والعناوين الفرعية، وظلل النقاط الهامة في النص، ليستطيع مستخدمي المحتوى النقال الحصول على أهم النقاط بسرعة عند قراءته من خلال الأجهزة النقالة. فاستخدام القوائم النقطية والرقمية يقلل من مقدار النص اللازم لوصف شيء ما، مما يقلل من حجم النص في المحتوى النقال. وإذا تعزر عليك ذلك فيمكنك اللجوء إلى مؤلفي المحتوى المحترفين لإعداد محتوى خاص وقصير للأجهزة النقالة.

6- استخدم الملحقات النقالة:

هناك العديد من الإضافات Plug-ins على الإنترنت والتي تمكن الأفراد من إنشاء محتوى مناسب للأجهزة النقالة، حيث تسمح هذه الإضافات للمستخدمين من التعامل بسهولة مع المحتوى النقال على أجهزتهم.
يعتبر برنامج WPTouch واحدا من أفضل الإضافات المستخدمة على نطاق واسع لإنشاء المحتوى النقال المعد للنشر على مدونات ووردبرس WordPress. يجعل هذا البرنامج المحتوى أكثر مناسبة للأجهزة النقالة عن طريق إزالة المكونات كبيرة الحجم، كم يمكن منتجي المحتوى من تخصيص المحتوى للزائرين الذين يستخدمون الأجهزة النقالة. وعلى الرغم من أن المحتوى المخصص عن طريق برنامج WPTouch غير جذاب بصريا، إلا أنه يتوافق مع كافة المنصات النقالة.

7- اجعل محتوى الفيديو أكثر مناسبة للمحتوى النقال:

يعد محتوى الفيديو واحدا من أكثر نماذج المحتوى شعبية، حيث يتم نشره ليسمح للشركات بخلق المزيد من العلاقات الشخصية والألفة مع العملاء والقراء. لكن كما ذكرنا من قبل أنه ينبغي الابتعاد عن استخدام ملفات فلاش.
ارتفع معد استخدام محتوى الفيديو النقال بشكل كبير في الفترة الأخيرة، لذا يجب عليك التحقق من أنه يمكن مشاهدة محتوى الفيديو الخاص بك بسهولة على شاشات الأجهزة النقالة صغيرة الحجم.
ويمكن تخصيص محتوى الفيديو بسهولة عن طريق استخدام جداول الأنماط CSS ولغة HTML 5، ليتم تصغير ملفات الفيديو بشكل تلقائي لتتناسب مع شاشات الأجهزة النقالة.

---------------------------------------------------------------------------------------------------
تمت ترجمة هذه المقالة عن مقالة Jessica Davis والمنشورة على مدونة موقع Zamanta، والمقالة الأصلية موجودة على هذا الرابط:
http://www.zemanta.com/blog/7-tips-for-creating-user-friendly-mobile-content/

الموضوعات المرتبطة